تعليم

ماهي اسماء يوم القيامة

ماهي اسماء يوم القيامة

حتى تستطيع الاجابة عن كل تساؤلاتك ما عليك الا متابعة موقعنا حتى يصلك كل ما هو جديد

وتستطيع ان تنال العلم والمعرفة والفائدة

ماهي اسماء يوم القيامة

أطلق الله -سبحانه وتعالى- عدّة أسماءٍ على يوم القيامة، منها: النبأ العظيم، والغاشية، والقارعة، ويوم الدِّين، ويوم البَعث، والصاخّة، والحاقّة، ويوم الفَصل، وغيرها، وتجدر الإشارة إلى أنّ حديث القرآن الكريم عن يوم القيامة، وما له من أسماءٍ يدلّ على أنّه لا يمكن لأحدٍ معرفة معانيها الحقيقيّة، وقد عُرِّف عن يوم القيامة في القرآن بأسلوب الاستفهام؛ من باب إبهام المعنى على القارئ، والسامع، وتعظيم شأن يوم القيامة، وتهويله، ومع أنّ العرب على علمٍ في اللغة، إلّا أنّهم لم يُدركوا معاني تلك الأسماء، ممّا يدلّ على أنّ معنى الألفاظ في اللغة يختلف عن المعنى الاصطلاحيّ لها، كما أنّ معاني أسماء يوم القيامة، مثل: الحاقّة، والقارعة نُقِلت من المعنى اللغويّ إلى المعنى الغيبيّ؛ فلا أحد يُدرك حقيقة تلك المعاني إلّا الله -سبحانه

ماهي اسماء يوم القيامة

الغاشية: وقد سُمِّيَت بذلك؛ لأنّها تغشى الناس، وتَعمُّهم بأهوالها؛[١] قال -تعالى-: (هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ).[٢] القارعة: وقد سُمِّيَت بذلك؛ لأنّها تَقرع قلوب العباد عندما تأتي عليهم، وتُفزعهم؛ قال -تعالى-: (كَذَّبَتْ ثَمُودُ وَعَادٌ بِالْقَارِعَةِ).[٣][٤] الحاقّة: وسُمِّيت بذلك؛ لأنّ الوعد والوعيد يتحقّقان في ذلك اليوم؛[٥] قال -تعالى-: (وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحَاقَّةُ).[٦] الطامّة الكُبرى: تُعرَّف الطامّة ب: الداهية، أو المصيبة التي تصغر أمامها كلّ مصيبة أخرى، وسُمِّيَ يوم القيامة بالطامّة الكبرى؛ لأنّ فيه شدّة عظيمة تهون كلّ شدّة أمامها؛[٧] قال -تعالى-: (فَإِذَا جَاءَتِ الطَّامَّةُ الْكُبْرَى).[٨] الصاخّة: الصاخّة اسم فاعل أو مصدر من الفعل (صخّ، يصخّ)، وهي تعني: الصيحة التي تَقرَع الآذان لشدّتها، فتَصمّها، فلا تسمع إلّا دعوتها للإحياء، وتكون هذه الصيحة يوم القيامة؛ قال -تعالى-: (فَإِذَا جَاءَتِ الصَّاخَّةُ).[٩][١٠] يوم الوعيد ويوم الموعود: يُشتَقّ لفظا الوعيد، والموعود من (وَعَدَ)، والوعد يدلّ على ترجية الخير، أو الشرّ، أمّا الوعيد فهو التهديد بِالشرّ، والموعود لفظ يدلّ على المستقبل؛ قال -تعالى-: (وَالْيَوْمِ الْمَوْعُودِ)،[١١] وقال -تعالى-: (وَنُفِخَ فِي الصُّورِ ذَلِكَ يَوْمُ الْوَعِيدِ).[١٢][١٣] يوم الحسرة: وقد سُمِّي بذلك؛ لأنّ الحسرة والندامة تَعظم فيه، وتشتدّ؛ فتضيع فيه فُرَص الفوز برضا الله -تعالى- وجنّته؛ إذ لا مجال فيه للرجوع والعمل، وقد يوجب ذلك استحقاق سَخط الله -تعالى-، وبالتالي الخلود في النار، وذلك أعظم حَسرة؛ قال -تعالى-: (وَأَنذِرهُم يَومَ الحَسرَةِ).[١٤][١٥] يوم التناد:

إ

السابق
ماهي اسماء الألعاب الأولمبية
التالي
ماهي الاشهر الحرم