دينيات

من انواع التفسير الذي لا يعلمه الا الله

من انواع التفسير الذي لا يعلمه الا الله

من انواع التفسير الذي لا يعلمه الا الله، قال ابن عباس: “التَّفْسِيرُ عَلَى أَرْبَعَةِ أَوْجُهٍ: وَجْهٌ تَعْرِفُهُ الْعَرَبُ مِنْ كَلَامِهَا. وَتَفْسِيرٌ لَا يُعْذَرُ أَحَدٌ بِجَهَالَتِهِ. وَتَفْسِيرٌ يَعْلَمُهُ الْعُلَمَاءُ. وَتَفْسِيرٌ لَا يَعْلَمُهُ إلَّا اللَّهُ”، وقول ابن عباس يوجه أوجه التفسير، وأول وجه من هذه الأوجه هو ما يعرفه العرب من كلامها، حيث نزل القرآن الكريم بلغة العرب، ومن الطبيعي ان يفهم العرب ما جاء من كلامهم، حيث تميزوا بالفصاحة والبلاغة والقدرة على تفسير الكلمات المختلفة التي اشتمل عليها القرآن الكريم تبعاً لنزوله بلغتهم، أما الذي لا يعذر أحد بجهله فهو التفسير الذي يرتبط بأحكام الدين، والتي بينها القرآن الكريم وزادت في تفصيلها وتوضيحها السنة النبوية، ومن ضمن هذه الاحكام، الاحكام المتعلقة بالصلاة، والصيام والزكاة والحج وربوبية الله والوهيته، والرسالة التي كلف الله بها الرسول صلى الله عليه وسلم، وهذه الاحكام لا يوجد عذر أبداً لأي مسلم لا يعلم بها، فيما يلي نستكمل توضيح أوجه التفسير من خلال اجابتنا على من انواع التفسير الذي لا يعلمه الا الله.

من انواع التفسير الذي لا يعلمه الا الله؟

تبينا فيما سبق أو وجهين من أوجه التفسير، حيث يضم التفسير أربعة أوجه والتي هي: تفسير يعرفه العرب من كلامها، وتفسير لا يتم عذر من يجهل بها، وتفسير يعلمه العلماء، وتفسير لا يعلمه إلا الله، حيث يعرف العرب تفسير القرآن نتيجة لوروده بلغتهم، حيث نزل القرآن بلغة العرب، اما التفسير المتعلق بالأمور التي لا عذر لمن يجهل بها، فهو التفسير الخاص بكل ما يتعلق بأحكام الدين، حيث بين القرآن الكريم احكام الدين، ووضحتها السنة النبوية وفصلتها للإنسان المسلم، حتى يكون على قدر كافي من العلم بها، ويؤديها بالكيفية المحددة التي تُرضي الله، أما النوع الثالث من أنواع التفسير وهو التفسير الذي يعلمه العلماء، حيث قام اهل العلم والفقهاء بتوضيح الكثير من التفسيرات لآيات القرآن الكريم، واخر نوع من انواع التفسير وهو التفسير الذي لا يعلمه إلا الله، وهنا سنوضح من انواع التفسير الذي لا يعلمه الا الله:

  • كيفية صفات الله.
  • الأمور المتعلقة بالجنة والنار.
  • الأمور الغيبية.
  • حقائق صفات الله.

من أنواع التفسير الذي لا يعلمه الا الله، حيث بين الله لنا الكثير من الأمور من خلال القرآن الكريم، ووضح لنا أحكام الدين الإسلامي وكل ما تضمه الشريعة الإسلامية ويجب على المسلم الالتزام بها، كما بين لنا ان جزاء المحسنين الجنة وجزاء الكفار النار لكنه لم يبين الحقائق التي تتعلق بالجنة والنار، والكيفية التي تكون عليها صفاته.

السابق
اسهم فن العمارة في بناء حضارات الأمم ونهضتها واصبح رمزا من رموز ثقافتها وتراثها
التالي
أنواع الاسماك